ما وقع مؤخرا في مدينة طنجة من إستشهاد مجموعة من العمال هو نتيجة إهمال الحكومة لمطالب النقابات المغربية في تقنين و تأمين و تحسين ظروف عمل الطبقة العاملة في القطاعين العام و الخاص.