منظمة الحريات للتواصل بين موظفي قطاع العدل بالمغرب
مناضلون بلا عنوان
مناضلون في أيّ مكان
نكتب سير الأبطال للأطفال
نحلم بالورد والخبز والزيت
وكتب الحب والنار
ورسم العصافير والتذكار
وعشق المطر والأزهار
مناضلون مناضلون
ماالذي يحوِّل الكفّ قذيفة
والقلب ترابا ورغيفا
ما الذي يجعل الضلوع خنادق والكلمات بنادق
غير حزن الكادحين
مناضلون مناضلون
إننا نسير نسير...لنفك قيد الوطن الأسير

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منظمة الحريات للتواصل بين موظفي قطاع العدل بالمغرب
مناضلون بلا عنوان
مناضلون في أيّ مكان
نكتب سير الأبطال للأطفال
نحلم بالورد والخبز والزيت
وكتب الحب والنار
ورسم العصافير والتذكار
وعشق المطر والأزهار
مناضلون مناضلون
ماالذي يحوِّل الكفّ قذيفة
والقلب ترابا ورغيفا
ما الذي يجعل الضلوع خنادق والكلمات بنادق
غير حزن الكادحين
مناضلون مناضلون
إننا نسير نسير...لنفك قيد الوطن الأسير
منظمة الحريات للتواصل بين موظفي قطاع العدل بالمغرب
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» إختفي لثلاثة أشهر_إعادة ضبط لحياتك
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالإثنين يوليو 18, 2022 9:38 am من طرف Admin

» الكفالة الإجتماعية للأطفال المهملين
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالأربعاء يونيو 29, 2022 11:00 am من طرف Admin

» الــســفــيــنــة
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالأربعاء يونيو 22, 2022 4:06 pm من طرف Admin

» دور الإدارة الرقمية في تحديث و عصرنة الإدارة العمومية بالمغرب
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالإثنين يونيو 20, 2022 3:00 pm من طرف Admin

» الجرائم المعلوماتية في القانون المغربي
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالثلاثاء يونيو 14, 2022 1:13 pm من طرف Admin

» مقاطع موسيقية رائعة
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالجمعة يونيو 10, 2022 2:06 pm من طرف Admin

» أجي تعرف أش يقول قانون العاملات والعمال المنزليين جديد 2022
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالسبت يونيو 04, 2022 8:20 pm من طرف عبدو مصلوحي

» أجي تعرف التأمين على السيارات، أنواعه والأفضل فيه 2022
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالخميس يونيو 02, 2022 11:31 am من طرف عبدو مصلوحي

» حول التنمية في المعلوميات
كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Emptyالإثنين مايو 30, 2022 11:34 am من طرف Admin

أغسطس 2022
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



المشاركات التي حصلت على أكثر ردود أفعال في الشهر

كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه!

اذهب الى الأسفل

كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه! Empty كاتب أمريكي: إنهيار الولايات المتحدة محتمل أو لا مفر منه!

مُساهمة  Admin الأربعاء مارس 02, 2022 4:26 pm

روسيا والصين. وبحسب مراكز الدراسات العبرية فان قوة الردع الأمريكي تتراجع في الشرق الأوسط، فهل يقابل هذا التراجع مكاسب أمريكية في صراعاتها العالمية الأخرى وخاصة ان طبول الحرب تُسمع عند الحدود الأوكرانية الروسية؟

في هذا السياق مقال لمارك إن كاتس، الاستاذ في كلية "شار" للسياسة والحكومة بجامعة "جورج ميسون" الأمريكية، يشير فيه الى توقعات روسية وصينية عن :انهيار الولايات المتحدة المحتمل أو انه لا مفر منه".

المقال المترجم

إذا كان مستقبل الولايات المتحدة سلبياً بالقدر الذي يأمله خصومها "روسيا والصين" - فضلاً عن دول أخرى - فإنّ هؤلاء الخصوم سيرونه بالتأكيد فرصة لتعزيز طموحاتهم في القوة العظمى.

في بعض الأحيان تفقد الدول السيطرة على جزء كبير من أراضيها قبل استعادة جزء كبير من تلك الأراضي أو حتى جميعها. قد يحدث هذا بسبب الغزو الخارجي، عندما يؤدي الصراع السياسي الداخلي إلى الانفصال أو حتى نتيجة للضغوط الداخلية والخارجية المشتركة. وعلى الرغم من ذلك وفي بعض الأحيان يمكن للحكومة - أو من يخلفها - استعادة السيطرة على جزء كبير من الأراضي أو كل الأراضي التي فقدتها سابقًا. حدث هذا في الولايات المتحدة والصين وروسيا.

بعد سنوات من الخلاف السياسي بين أمريكا الشمالية والجنوبية حول قضية العبودية وقضايا أخرى، انفصلت معظم الولايات الجنوبية الأمريكية عن الاتحاد بعد انتخاب أبراهام لنكولن في عام 1860. على الرغم من ذلك، وبعد حرب أهلية شرسة، هُزمت الكونفدرالية، واستعيد الاتحاد في عام 1865.

أدت الثورة الصينية في أوائل القرن العشرين التي أطاحت بسلالة "مانشو" إلى تقسيم الصين إلى مناطق يسيطر عليها أمراء الحرب. ومع ذلك، فقد انعكس الأمر مع ظهور حزب الكومينتانغ (KMT) في عشرينيات القرن الماضي.

وكذلك الأمر، انهارت الإمبراطورية الروسية في أعقاب سقوط القيصر نيكولاس الثاني والتقدم العسكري الألماني. فبعد التخلي عن جزء كبير من أراضي القيصر الغربية في معاهدة برست ليتوفسك في العام 1918، تمكن البلاشفة من إعادة دمج معظمها بقوة بعد انهيار الإمبراطورية الألمانية في نهاية الحرب العالمية الأولى.

لم يهدد الغزو الياباني لمنشوريا في العام 1930 وبقية الصين في العام 1937 وحدة الصين فحسب، بل هدد وجودها كدولة مستقلة. بعد هزيمة اليابان في عام 1945 وصعود الشيوعية الماوية في عام 1949، تمّ لمّ شمل الصين (باستثناء تايوان) واستمرت في الظهور كقوة عظمى.

لكن الغزو الألماني النازي في العام 1941 هدد بتدمير الاتحاد السوفيتي بالكامل. بفضل الجهود غير العادية للجيش الأحمر بالإضافة إلى إمدادات الأسلحة الأمريكية والبريطانية، طردت موسكو القوات الألمانية من الأراضي السوفيتية وكسبت كِلا الأراضي ونفوذًا موسعًا للاتحاد السوفيتي.

بعد ما يقارب النصف قرن، انهار الاتحاد السوفيتي في نهاية عام 1991 لأسباب متعددة منها عبء استمرار الحرب الباردة على الاقتصاد السوفيتي الضعيف، زيادة القومية غير الروسية، تقلص السكان من أصل روسي كنسبة مئوية من إجمالي عدد سكان الاتحاد السوفيتي، واتفاقية ديسمبر 1991 بين قادة ثلاثة من مكوناته - روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا - على أن الاتحاد السوفياتي لم يعد موجودًا. ثم تم استبدال الاتحاد السوفيتي بخمسة عشر دولة مستقلة.

اليوم، استعاد فلاديمير بوتين، الرئيس الحالي لروسيا، جزءًا من الأراضي التي فقدتها روسيا لصالح أوكرانيا (القرم) ويعيد النفوذ الروسي، إن لم يكن السيطرة الكاملة فعلى أجزاء أخرى منها - وهي عملية مستمرة الآن.

يمكن أن يؤدي فقدان الأراضي وكذلك انهيار الحكومة إلى إضعاف أو حتى إنهاء قدرة الدولة على التصرف كقوة عظمى. في بعض الأحيان، قد يكون ما تبقى طائعًا أو خاضعًا لقوى عظمى أخرى. ومع ذلك، فإن استعادة الدولة يمكن أن تنعشها كقوة عظمى - كما أظهرت كل من الصين وروسيا.

بشكل عام، على الرغم من ذلك، تحب الحكومات فكرة انهيار منافسيها من القوى العظمى، مما يؤدي إما إلى ظهور حكومة أكثر ملاءمة أو الانقسام إلى عدة ولايات. بعد الحرب الباردة، كان هناك أمل في أن تتطور روسيا والصين في النهاية إلى ديمقراطيات تتعاون مع الغرب - أو حتى تنضم إليه. بالنظر إلى الماضي، كان من الواضح أن هذا كان تفكيرًا بالتمني.

وبالمثل، هناك من في روسيا والصين يأملون في حدوث شكل من أشكال التفكك أو الانهيار في الولايات المتحدة. في العام 1998، توقع البروفيسور الروسي إيغور بانارين تفكك الولايات المتحدة إلى ستة أجزاء بحلول عام 2010 وحتى انه نشر خريطة توضح ذلك. كان من الواضح أن هذا كان تفكيرًا بالتمني. اليوم، فإن العديد من الباحثين الصينيين واثقون تمامًا من أن أمريكا في حالة تدهور بسبب الانقسامات الداخلية داخل الولايات المتحدة. في العديد من المؤتمرات غير الرسمية التي حضرتها، إما شخصيًا أو مؤخرًا عبر منصة زوم (zoom)، توقع المتحدثون الروس والصينيون - غالبًا ما يكون أمرًا واقعيًا - أن انهيار الولايات المتحدة محتمل أو حتى لا مفر منه.

كيف سيحدث هذا؟ عادة ما يكون المنطق المنصوص عليه كما يلي: الولايات المتحدة في طور التحول الديموغرافي من الأغلبية البيضاء إلى الأغلبية من غير البيض بحلول الالفين وأربعينات. لكن البيض الأمريكيين - وخاصة المحافظين منهم - لن يسلموا السلطة بشكل طوعي للأغلبية الناشئة من غير البيض. وبدلاً من ذلك، سيعملون على الحفاظ على سلطتهم بالقوة. في أفضل الأحوال (من وجهة النظر الروسية والصينية)، ستتفكك الولايات المتحدة بالفعل. هذا من شأنه أن يمنحهم الفرصة للوقوف إلى جانب واحدة أو أكثر من الدول الخلف ضد الآخرين. ولكن حتى إذا ظلت الولايات المتحدة دولة موحدة، فإن الجهد القوي المطلوب من جانب السكان البيض المتقلص للاحتفاظ بالسيطرة على تزايد عدد السكان غير البيض سيجعل الولايات المتحدة أقل رغبة وقدرة على إرسال قوات إلى الخارج، وبالتالي لصالح روسيا والصين وخصوم الولايات المتحدة الآخرين. أمريكا كهذه بالتأكيد لن تزعج روسيا والصين بشأن افتقارهما للديمقراطية أيضًا.

هل هذه الرؤية الروسية والصينية لمستقبل أمريكا مجرد أمنيات؟ هذا أمر يقرره الأمريكيون. ولكن إذا كان مستقبل الولايات المتحدة سلبياً كما يأملون، فإن روسيا والصين - فضلاً عن دول أخرى - ستراه بالتأكيد فرصة لتعزيز طموحاتهم الخاصة في الحصول على قوتهم العظمى. ومع ذلك، حتى لو نما الخلاف داخل الولايات المتحدة، فإن تجارب روسيا والصين تظهر أن الانحدار يمكن أن يتبعه عودة الظهور.

الكاتب: مارك إن كاتس

Admin
Admin

عدد المساهمات : 3180
تاريخ التسجيل : 05/03/2012

https://alhoriyatmaroc.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى